التخطي إلى المحتوى
جورج كلوني وابنه في جلسة تصوير جديدة في لوس أنجلوس
النجم جورج كلوني

ظهر النجم العالمي جورج كلوني، في جلسة تصوير جديدة أثناء ذهابه إلى أحد الأطباء من أجل نجله في الفترة الحالية وسط العديد من الشائعات التي انتشرت حول إصابة أحد أفراد عائلته بفيروس كورونا المستجد كوفيد 19، حيث ظهر وهو يتجول برفقة ابنه بشوارع لوس أنجلوس، من أجل أخذ نجله إلى أحد أطباء العيون من أجل الاطمئنان عليه، وسط رصد لبعض عدسات الكاميرات لحركته بعدما كان يعزل نفسه في المنزل خوفا من فيروس كورونا.

وكان جورج كلوني قد اتخذ قرارا بعزل نفسه هو وأسرته في قصر زوجته مع الالتزام بكل قواعد والإجراءات الاحترازية والوقائية من أجل حماية أنفسهم من فيروس كورونا، في ظل انتشاره بصورة واسعة خلال الفترة الماضية في العالم كله، وزيادة أعداد المصابين في العالم كله يوما بعد يوم، حيث وجدوا أن العزل المنزلي داخل المنزل هو أسلم حل من أجل حماية أنفسهم من ذلك المرض.

النجم جورج كلوني
النجم جورج كلوني

وكسر جورج كلوني ونجله تلك العزلة من أجل الذهاب بابنه لطبيب العيون، ولكن مع اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية وارتداء الكمامات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.