التخطي إلى المحتوى
علا رامي: مازلت محتفظ بجمالي رغم أنني جدة

أعربت الفنانة علا رامي عن سعادتها الكبيرة بما حققته في مشوارها الفني حتى الآن، مشيرةً إلى أنها استطاعت أيضا أن تحافظ على جمالها ونضارة بشرتها رغم أن صارت جدة، مشيرةً إلى أن هذا الأمر يرجع إلى فضل الله، كما أنها تتبع العادات الصحية وتفضل تناول وجبات غذائية.

التحقت بالمعهد العالي للباليه

وأضافت رامي، خلال حوارها مع الإعلامية ياسمين عز على قناة MBC مصر: “عندما بلغت التاسعة من عمري التحقت طالبة في معهد الباليه العالي وأعتقد أن هذا الأمر سبب إضافي في تأخير إصابتي بأعراض الشيخوخة وأحمد الله على ذلك”.

وتابعت الفنانة، أنها لا تمنع نفسها من تناول أطعمة بعينها إلا كل ما لا تحبه: “الصدفة السعيدة أن ما لا أحبه هو الذي يؤدي إلى زيادة كبيرة في الوزن، وأحرص على تناول كل ما أحبه مثل المحشي والملوخية، لكن لا يجب الافراط في تناول اللحمة مع المحشي”.

وأشارت، إلى أن أحداث الربيع العربي في سنة 2011 أدت إلى ابتعادها عن الحياة الفنية، مشيرةً إلى أنها هذا الأمر انطبق على الكثير من الفنانين الذين لم يجدوا بدا من البقاء في المنزل والابتعاد عن الفيلم بسبب قلة الأعمال المعروضة عليهم.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.