التخطي إلى المحتوى
منة فضالي: كنت سأتبنى رضيعا بعد ولادته بـ5 أيام لكنه توفى

قلات الفنانة منة فضالي، إنها ليست محظوظة في حياتها العاطفية، مشيرةً إلى أنها قررت أن تتبنى طفلا رضيعا عمره 5 أيام فقط، حيث أنجبته والدته في محافظة الفيوم، وقررت أن تودعه أحد المستشفيات، وقالت إنها لا ترغب في أن تراه مرة أخرى.

تأثرت بحالة الطفل

وأضافت فضالي، في منشور عبر فيسبوك: “الممرضة تأثرت بوضعية هذا الطفل فقررت أن تربيه، لكن زوجها رفض هذا الأمر رفضا قاطعا، وهددها بالطلاق إذ استمرّ بقاؤه في البيت، وهو ما أجبرها على إعادته للمستشفى، وهو ما علمته سيدة تساعدني، فقدمته إلى شقيقتها، لكن الطبيب شخّص حالته وأكد أنه مصاب بالصفرة”.

وتابعت: “طلبت منها ان تسمح لي بأن أتولى تربيته، لأنني أتمنى أن أربي طفلا، وبالفعل شرعت في إجراءات التبني، وللأسف الشديد توفى، شعرت بحزن شديد ورأيت السواد من حولي في كل مكان، وشعرت بكراهية كبيرة لوالدته”.

وأوضحت، أنها شعرت بوجع كبير لأنها كانت على مشارف تبني طفل لكن الله عز وجل لم يشاء: “لا أقول إلا حسبي الله ونعم الوكيل في والدته، لأن الحيوان لديه مشاعر أفضل منها ويؤذي كل من يريد أي سوء في أبنائه، وهو ما لم تفعله هذه الأم التي لا يبدو أنها حُرمت من القلب والضمير”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.