التخطي إلى المحتوى
يوسف الشريف يُفاجيء جمهوره بنهاية فيلم بني أدم
يوسف الشريف

حقق فيلم بني أدم للنجم يوسف الشريف 2 مليون جنيهاً وذلك بعد ثالث يوم عرض في السينما وكالمعتاد يُبهر يوسف الشريف جمهورة بقصة هذا الفيلم حيث أنه دائماً ما يحرص على أن يقدم أحداث مثيرة بها الكثير من الألغاز كما أن نهاية بني أدم كانت غير متوقعة وهذا ما أعتادنا علية من يوسف الشريف في جميع أعمال حيث أنه يميل للتميز والاختلاف وأصبح فيلم بني أدم من أوائل الأفلام التي تم عرضها في عيد الأضحى ويحتوي على إيرادات متميزة مقارنة بأفلام أخرى.

أحداث فيلم بني أدم بطولة يوسف الشريف

بدأ عرض فيلم بني أدم مع بداية عيد الأضحى المبارك وقد حصل على نسبة إقبال عالية من الجمهور وزادت بعد أن عرف الجميع بأنه من الأفلام المميزة في السينما وتدور أحداثة حول الأكشن والغموض.

يُجسد يوسف الشريف شخصية نصاب ولكنة يتخفى وراء شركة كبيرة يديرها هو وأصبح من كبار رجال الأعمال ويبدأ بالقيام بعض عمليات النصب التي يرشحها له الأستاذ الذي يُجسد شخصيتها محمود الجندي وبدأ الفيلم بسرقة البنك ولكن ممدوح الشهاوى “أحمد رزق” من أفضل الضباط الذين يحققون في هذه القضية وقد تلقى أخبار بأن أدم هو من قام بعملية النصب هذه ومن هنا يبدأ في التحقيق معه ومراقبته.

يُخفي أدم ما يفعله من عمليات نصب عن زوجته وابنة ولكن الضابط الشهاوى يذهب ليُخبرها بما يفعله زوجها وتبدأ بالبحث ورائه حتى تكتشف بالفعل بأن زوجها نصاب، ويحاول أدم أن يحمي زوجته وابنة من العصابة بعد أن علمت بخبر فهمها كل شيء عن العصابة ولكن يفشل أدم في حمايتهم وتتوفى زوجته وابنة ويتفاجأ الجمهور بأن جميع أحداث هذا الفيلم تكون بعد وفاتهم وأنه كان يتمنى وهو في الأخرة أن تسامحه زوجته علىما فعلة من جرائم خاصة وأنة في نهاية حياته بدأ الإصلاح من نفسة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.